جنوم ٢٫٢٨

صدرت جنوم ٢٫٢٨، مع واجهة عربية وتحسينات في الترجمة كالعادة، لا تتردد في تجربتها والإبلاغ عن أي أخطاء ومشاكل في الترجمة.

التعليقات

راجع نفسك

متى ستتخلص من نظريتك العقيمة في التعريب ؟

أنت أكبر مانع للمستخدم العربي من الدخول لعالم المصادر المفتوحة بسبب تعريبك الرديء ونظريتك الغبية في استعمال لغة الأمر بدل المصدر مخالفا بذلك الكل..

ومن قال أني أهتم، طالما أرى

ومن قال أني أهتم، طالما أرى التعريب جيد (وأنا أراه جيد) فلا يهمني رأيك ولا رأي غيرك. ودونك الترجمة فترجم ما شئت ولو كان تعريب عربآيز رديء كما تقول فسيستخدم الناس حتما الجيد ويدعون الرديء.

مغرور

تظن الدنيا تدور حولك ..

لا يهمك المستخدم العربي .. المهم هو أنت وغرورك أنت فقط

المشكلة أنك مشترك في أهم مشاريع المصادر المفتوحة .. وأنت تغلق الطريق دون غيرك لكي يصلح ما أفسدت

أصلحك الله

وبعد؟

بعد الديباجة المعتادة ودروس علم النفس التي تتحفوني بها كل يومين، ما المطلوب مني الآن؟

أتعرف أول أمس وصلني تعليق يصف مترجمي فيرفكس "حمقى عربآيز" فقلت لنفسي طفح الكيل، سأتوقف عن المشاركة في أي مشروع ترجمة وأتركها للسادة الأفذاذ الذين لا يحسن أحدهم كتابة اسمه ثم يقعد ينظر هذا صح هذا خطا ولنر ماذا سينتجون (وأنا أعلم أنهم لن ينتجوا شيئا وليست هذه أول مرة نسمع جعجعة ولا نرى طحنا)، لولا أنه كان وقت الصلاة فلما عدت منها هدأت نفسي وقلت وإن كان، فما زال هناك من يقدر الصحيح ويميز الغث من الثمين وهؤلاء من آبه له، ثم كان أن وصلتني رسالة في ذات اليوم من شخص لا أعرفه يشكرني، فقلت في نفسي هؤلاء من كنت أفكر فيهم.

لماذا أحكي لك هذه القصة المملة؟ لتتفهم مصدر حدة ردي في الأعلى، فليس هذا غرورا بل سخطا، فعدما تمضي أربع سنوات تترجم فيها وتراجع وتنقح مرة واثنتين وثلاثا وأربع ما يقرب من نصف مليون كلمة (ترجمة جنوم العربية وحدها أكثر من ربع مليون كلمة)، كل جملة ترجمت بعد تفكير وبحث وتحري للأفضل بقدر علمي لا لشيء إلا حبا للغة واعتزازا بها، وبعد هذا لا تجد إلا من يأتي من العدم يسفه رأيك بل ويسبك ويسب أهلك (ولست أبالغ فقد حصل هذا مرارا) وكأن كل ما فعلته أنت لا قيمة له، أين كنتم إذا حين كانت كل هذا البرامج غير معربة، لم لم نر طوابير المترجمين المندفعة التي يمنعها عن المشاركة الآن غروري، أتعلم أن جنوم لم يترجم فيها حرف من 2004 إلى 2006 حتى بدأنا في إحياء الترجمة من جديد؟ أين كان كل المنظرين الذين ينتقدون الترجمة الآن، لم لم نرهم يأخذون زمام المبادرة ويعربونها هم تعريباتهم الصحيحة المتقنة؟ طبعا لأن القول أسهل من الفعل، أو كما نقول "الكلام معلهوش جمرك".

دعك من عربآيز وتعقيداتها وكلكعتها، وانظر إلى ترجمة أوبونتو على لنشباد وقد كانت مفتوحة للجميع ليترجمها بعيدا عن تعقيدات عربآيز وسفسطتهم، ما النتيجة؟ ترجمة رديئة لا أبالغ إن وصفتها بالقمامة ومترجمين يترجمون أشياء لا يعرفون لا معناها ولا وظيفتها ولا هم يعرفون اللغة التي يترجمون منها ولا التي يترجمون إليها، ومع هذا وكل هذا الانفتاح لم يترجموا إلا نسبة ضئيلة، حتى أن مسؤولي أوبونتو طلبوا منا أن نرشح أحدا يأخذ بزمام الفريق لتنظيمه، وكان أنا، وقد أخذ تنظيم وتنظيف هذه الكارثة سنة كاملة. فإن كانت أنهار الترجمة التي أسدها أنا بغروري مثل هذا فهنيئا لك بها.

وبما أنك خبير في علم النفس وقررت أنني مغرور لا يهمني المستخدم وإنما تهمني نفسي، فدعني أحلل لك شخصيتك، فأنت مستخدم لوندوز لبضعة سنوات على الأقل، وربما مستخدم لبرمجيات صخر من قبله، وقد شاب شعرك على أسلوب معين في الترجمة ومجرد مخالفته عندك هي خطأ دون حتى أن تتعب نفسك في البحث عن أسباب تلك المخالفة وحجة أي الفريقين، إنما أنت شخص منغلق العقل عدو للتجديد كل ما يهمك ألا يكون التعريب "مخالفا للكل" وإن كان الكل خطأ، وكثيرا ما تستشهد بالمقولة الساذجة "خطأ مشهور خير من صواب مهجور".

التعريب

لماذا كل هذا المجهود في التعقيب على رد لم يرفق معه تصحيح لما رآه خطأ، لعلنا نستفيد منه. وفر وقتك وجهدك لما هو مفيد. وإذا كان هناك وسيلة لتقييم الردود لكان أفضل حتى لا يرى القارئ ردا فيحسبه صحيح وهو خطأ. وللعلم اللغة العربية لغة تعتمد على الفعل (وإن كان مقدرا في الجمل الأسمية) واستعمال صيغة الأمر هي بداية جيدة كما يمكن استعمالها في واجهات المستخدم الصوتية.

تحليلك النفسي مثل تحليلي النفسي !

أنا مستخدم لنظام لينكس منذ العام 2000 وكنت آنذاك أستخدم توزيعة دفنت اسمها Icepack Linux 1.0 تجريبية انتقلت بعدها إلى توزيعة ماندريك وتوزيعة سلاكوير وتنقلت بين توزيعات اللينكس طوال هذه الفترة إلى اليوم وأنا الآن استخدم توزيعتين الأولى ubuntu 10.10 والثانية Arch 2010.05

بالنسبة للانغلاق فالتعريب الذي تحتقره وتقول بأن صخر هي من أنتجه كان من نتاج تواصل بين الشركات وبعض أساتذة اللغة العربية في عدد من الجامعات داخل وخارج الوطن العربي

وللعلم .. قبل أن ننتقد أسلوب التعريب وليس شخصك الكريم عملنا هنا في الجامعة مع قسم تطوير اللغة العربية في كلية هندسة وعلوم الحاسب الآلي على مراجعة تعريب البرمجيات التي في السوق ومن بينها البرامج المفتوحة المصدر وكان على رأسها متصفح فايرفوكس وبرامج مايكروسوفت

النقد طال منتجات مايكروسوفت في الكثير من المصطلحات .. لكن لا أنسى تعليق دكتور علوم الحاسب الآلي (كانت رسالته في الدكتوراة عن تعريب التطبيقات !!) أن التعريب الموجود في الفايرفوكس "غريب ولا يستند إلى أسس علمية .. وواضح إنه ليس إلا اجتهادات فردية" وللعلم هو على دراية بمشروع عرب آيز ويشكر لكم مجهودكم لكن ينبغي أن تحاول أن تتدارس المعايير التي تتبعها مع المتخصصين

لا أقول بأن كل كلمة تترجم يجب أن تراجع من قبل متخصص .. بل المعايير التي ستتبعها يفضل أن تستند على أساس وأرضية صلبة للغة ﻷنها أصبحت تصنف الآن ثاني أكبر لغة في العالم

على العموم .. أنا والله أقدر المجهود الذي بذلت واعتذر عن الإساءة وأتمنى أن يكون بيننا تواصل بخصوص هذه القضية وأنا على استعداد تام بالمشاركة في المشروع في مجال تخصصي في هندسة الحاسب والبرمجة

علِّق

محتويات هذا الحقل سرية ولن تظهر للآخرين.
كابتشا
هذا السؤال للتأكد من أنك زائر حقيقي ولمنع السخام.
12 + 3 =
حل هذه المعادلة الرياضية البسيطة وأدخل الناتج. مثلا: إذا كان السؤال 1+3 أدخل 4.